الترجمة غير المكتملة للوسائط المتعددة يمكن أن تضر بعلامتك التجارية العالمية على الإنترنت

معرفة أفضل الأساليب والإجراءات يمكن أن تساعدك على اختيار حل ترجمة الوسائط المتعددة المناسب لموقعك الإلكتروني.

الصورة الرمزية لكريج ويت
Craig Witt

26 أكتوبر، 2017

قراءة في 3 دقائق

يلعب محتوى الوسائط المتعددة الموطن دورًا مهمًا في تصميم الويب، والتسويق الرقمي والتجارة الإلكترونية. إنه في الواقع، أول ما تقع عليه عين عملائك العالميين عندما يقومون بزيارة مواقعك الإلكترونية متعددة اللغات.

لكن حلول ترجمة المواقع الإلكترونية غير المكتملة نادرًا ما تترجم هذا المحتوى بالغ الأهمية، وأحيانًا لا تترجمه على الإطلاق. يمكن أن يتسبب ذلك على الفور في تدمير مصداقية علامتك التجارية. من بين أنواع المحتوى التي غالبًا ما تغفلها هذه "الحلول" ما يلي:

  • الصور (الرسومات التي تحتوي على نصوص مضمنة)
  • الفيديوهات
  • التطبيقات التفاعلية
  • ملفات PDF
  • وغيرها

ينتج عن تجاهل هذا المحتوى بالغ الأهمية تجربة منفرة يختلط فيها المحتوى المترجم بالمحتوى غير المترجم، مما يؤدي إلى انصراف العملاء عن الموقع الإلكتروني؛ كما ينطوي على مخاطر لعلامتك التجارية.

ما هي المخاطر المعنية؟

عناصر الوسائط المتعددة غير المترجمة تبعث إشارات خاطئة لعملائك العالميين. وهي في نهاية الأمر تعكس عدم أهميتهم بالنسبة لك وعدم استحقاقهم للاستثمار في تجربة ترجمة كاملة وشاملة. إنها إشارة سيئة.

لا يتقبل العملاء هذه العثرات ببساطة.

سوف ينصرف معظمهم عن موقعك الإلكتروني. وبعضهم قد لا يعود أبدًا. لا تستطيع أي علامة تجارية تحمل فقدها لعملائها - خاصة في بدايات رحلة خدمتها لهم في أسواقهم المحلية.

اكتشاف الحل غير المكتمل

ما حلول ترجمة المواقع الإلكترونية القادرة على الاضطلاع بالتحدي؟ هناك طرق لمعرفة حلول الترجمة غير الملائمة وغير الكافية. قبل عقد الاتفاق النهائي مع الشركة، تأكد من أنها لا تعاني من واحدة أو أكثر من أوجه القصور التالية:

  • توفير ترجمة النصوص الواردة على الموقع الإلكتروني فقط، دون ترجمة الوسائط المتعددة.
  • عدم القدرة على تحديد عناصر الوسائط المتعددة القابلة للترجمة على الإطلاق.
  • فصل المحتوى النصي ومحتوى العناصر المتعددة للترجمة. (ليس هذا من أفضل الأساليب والإجراءات؛ يحتاج المترجمون لرؤية طريقة ظهور وتفاعل هذه العناصر بشكل مرئي على صفحة الويب.)
  • تحديد الصور للترجمة دون دعم الترجمة نفسها أو مهام عملية التنفيذ المرتبطة بها.
  • عدم القدرة على ترجمة التطبيقات التفاعلية.

أفضل الممارسات

عند اختيار حل الترجمة تسلّح بمعرفة أفضل الأساليب والإجراءات التالية لاكتشاف المحتوى والصور وغيرها:

اكتشاف المحتوى

من الأهمية بمكان اختيار حل لا يمكنه التعرف على محتوى الوسائط المتعددة القابل للترجمة فحسب، بل أيضًا إرسال كل العناصر بكفاءة إلى المترجمين والمصممين للتنفيذ.

كما إنه ليس عليك إخبار شركة الترجمة بمكان المحتوى القابل للترجمة على جهاز الخادم أو نظام إدارة المحتوى. يجب أن تقوم تقنيات تحليل المحتوى وتتبع التغييرات الخاصة بشركة الترجمة تلقائيًا بتحديد المحتوى الجديد أو المحدَّث وموقعه على الإنترنت.

الصور

اطلب من شركة الترجمة منحك عينات من الصور المترجمة. يجب أن تكون أي نسخة باللغة المحلية، مع الحفاظ على الهوية المؤسسية القائمة للعلامة التجارية. يجب أن تظهر الصورة المترجمة وكأنما قد تم إنشاؤها بواسطة نفس الشخص أو الجهة التي أنشأت الصورة الأصلية.

كما يجب أن تتحلى بالحساسية الثقافية، بحيث تتضمن أشخاص ذوي صلة بالمنطقة المحلية في الصور - عند الحاجة.

نصيحة: لا تقم بتضمين النصوص في الرسومات. في المقابل، قم بتركيب النص داخل كود HTML.

الإنجاز السريع للترجمة أمر بالغ الأهمية. بالنسبة لترجمة الصور، يعتبر توقيع اتفاق خدمة يتيح يوم عمل واحد للإنجاز من أفضل الأساليب والإجراءات.

فيديو

اسأل شركة الترجمة عن خبرتها في توطين الفيديوهات. يجب أن تعرف الشركات المحترفة المميزة متى تستخدم الترجمة المكتوبة بدلًا من الدبلجة.

وعندما يتعلق الأمر بتوطين الترجمة، ابحث عن شركة ترجمة تتمتع بالخبرة في إنشاء الترجمات المحملة ديناميكيًا والتي تقع خارج الفيديو الرقمي لكن يتم تحميلها عند تشغيل الفيديو. تظهر هذه الترجمات المكتوبة في الوقت الصحيح على الشاشة، دون الحاجة إلى تضمينها في الفيديو الفعلي.

التطبيقات التفاعلية

تستطيع الشركات المحترفة المميزة تحليل المحتوى القابل للترجمة من كود التطبيقات التفاعلية.

أيًا كانت لغة الكود - AngularJS، وJavaScript، وJSON، وغيرها - تتيح تقنيات تحليل المحتوى المميزة للمصممين توطين هذه التجارب بسهولة.

ملفات المصدر

هل تتوقع منك شركة الترجمة توفير ملفات "المصدر" (مثل ملفات Photoshop PSD) لترجمتها؟ لست مضطرًا للقيام بذلك. تتوفر تقنيات تتيح للمصممين المهرة توطين هذه العناصر بسهولة نسبية.

لا تتطلب الشركات المحترفة المميزة منك أبدًا توفير ملفات المصدر لتوطين محتوى الوسائط المتعددة الخاص بك.

الانطباعات الأولى تدوم

يقال إن الصورة بألف كلمة، لكن إذا كانت صورتك تحتوي على نص غير مترجم، فهي بلا قيمة للعميل. اجعل لكل كلمة، وصورة وفيديو قيمة بالنسبة لهؤلاء الذين يتعرفون على علامتك التجارية للمرة الأولى. قدم تجربة مستخدم شاملة بلغة العملاء المفضلة لتساعد شركتك على تلبية توقعات العملاء وبناء مصداقية العلامة التجارية.

الصورة الرمزية لكريج ويت
Craig Witt

26 أكتوبر، 2017

قراءة في 3 دقائق