تقييم مزايا وعيوب الترجمة البشرية والترجمة الآلية

عندما يتعلق الأمر بترجمة المواقع الإلكترونية، من المهم إيجاد التوازن بين الفروق الدقيقة والثقة والكفاءة.

الصورة الرمزية لكريج ويت
كريج ويت

21 أغسطس، 2017

قراءة في 3 دقائق

لتحقيق النجاح في سوق اليوم شديدة التنافسية، تتوسع معظم الشركات في الأسواق العالمية. لكنها بحاجة إلى مواقع إلكترونية مترجمة، تتحدث حرفيًا بلغة عملائها الجدد، من أجل تحقيق المكاسب على هذه الجبهات.

توفر ترجمة المواقع الإلكترونية مزايا كبيرة، مثل تعزيز ثقة العملاء، وإمكانية الوصول، وتوفير تجربة مستخدم أفضل وأشمل. في الواقع، من السذاجة التفكير بأن ترجمة المواقع الإلكترونية مجرد ميزة إضافية أو رفاهية. يفضل 75% على الأقل من العملاء العالميين تنفيذ الأعمال بلغتهم الأم.

يمكنك تولي ترجمة المواقع الإلكترونية بطريقتين أساسيتين - إما الترجمة البشرية، أو الترجمة باستخدام البرامج (المعروفة باسم الترجمة الآلية). ولكل من الطريقتين مزاياه وعيوبه. وفي نهاية الأمر، يجب أن يكون اختيارك قائمًا على المعرفة التي تحدد أي من الطريقتين هي الأفضل لتمكينك من:

  • رفع مستوى الوعي بعلامتك التجارية
  • تقديم تجربة متسقة عبر جميع القنوات والأسواق
  • تحقيق المزيد من فرص الأعمال

لم تعد ترجمة المواقع الإلكترونية مجرد ميزة إضافية أو رفاهية؛ فهناك 75% من العملاء العالميين يرغبون في تنفيذ الأعمال بلغتهم المفضلة.

خيار الترجمة الآلية

قطعت حلول الترجمة الآلية من شركات مثل Google وBing شوطًا طويلًا في السنوات الخمس الأخيرة. وقد جعلت التطورات الكبرى في تقنية الترجمة الآلية العصبية من الترجمة الآلية خيارًا قابلاً للتطبيق بشكل متزايد لبعض الشركات.

هناك بالتأكيد مزايا لترجمة موقعك الإلكتروني باستخدام الترجمة الآلية، تتضمن ما يلي:

  • التكلفة: هذه العملية غالبًا غير مكلفة ماليًا
  • السرعة: تستطيع هذه الأنظمة ترجمة مئات صفحات الويب في وقت قصير للغاية

لكن العيوب سرعان ما تتراكم عندما تنظر في مدى ابتعاد الترجمة الآلية عن الطريقة التي يتكلم بها البشر في الواقع مع بعضهم البعض:

  • الاختيار المبسط للكلمات: على مستوى القواعد اللغوية والمفردات، غالبًا ما تذهب الترجمة الآلية إلى الصيغ الأكثر بساطة، مما ينزع عن المحتوى الأصلي الفروق الدقيقة والتفاصيل.
  • غياب السياق: لن يتم نقل المحتوى الذي تمت صياغته بعناية في اللغة الأصلية، مما يؤدي إلى ترجمة قد تعبر عن الأساسيات بشكل صحيح لكنها تفتقد التميز والطابع الخاص للمحتوى الأصلي.
  • رسائل لا تعبر عن العلامة التجارية بشكل دقيق: لا تدرك النظم الآلية السبب في اختيارك لكلمات معينة نظرًا لقوتها في التعبير عن العلامة التجارية، وتقوم باستبدالها بكلمات أخرى عامة تنزع عنها المعنى الأصلي للرسالة التي توجهها.
  • التكاليف الخفية: تتطلب مراجعة وتنقيح هذه الترجمات منخفضة الجودة وقتًا وجهدًا ومواردًا غير متوقعة

الترجمة الآلية سريعة وميسورة، لكنها تخفق مع العلامات التجارية التي تتطلب الدقة اللغوية والموثوقية.

خيار الترجمة البشرية

من البداية، تتناول مزايا الترجمة البشرية معظم سلبيات نهج الترجمة الآلية:

  • أكثر من مجرد ترجمة: لا تقتصر الترجمة البشرية على الكلمات - إنها ترتبط كذلك باستخدام التفكير النقدي والوعي الثقافي لنقل الرسائل التي ينعكس صداها لدى جمهور كل سوق على حدة
  • صوت وأسلوب العلامة التجارية: الترجمة البشرية هي الطريقة الوحيدة حاليًا لنقل "صوت وأسلوب" علامتك التجارية من خلال التعبير عن الفروق الدقيقة في اللغة التي لا تستطيع البرامج الآلية التقاطها
  • التعبير عن العناصر الإبداعية: يمكن نقل التعبيرات والعبارات دقيقة الصياغة وتلك ذات الصياغة الإبداعية والمجازية التي تستخدمها شركتك بشكل أكثر دقة، لأن الترجمة تتم بواسطة أشخاص يفهمون اللغة والثقافة المرتبطة بها
  • ترجمات مثالية لنقل صورة العلامة التجارية: مجددًا، لا يتعلق الأمر هنا بترجمة كلمة بكلمة - وإنما بنقل المعنى الحقيقي وراء النص المكتوب والرسالة التي توجهها وتحملها العلامة التجارية للعملاء. يتم فهم وتكييف ذلك بشكل أفضل بواسطة البشر، الأشخاص الذين يتحدثون بطلاقة بصوت العلامة التجارية الأصلي
  • مزايا تحسين محركات البحث: المترجمون البشريون بارعون ومبدعون في اختيار أفضل العبارات المترجمة الممكنة لتحسين محركات البحث العالمية. حتى الآن، لا تستطيع الترجمة الآلية عمل ذلك.

تاريخيًا، كانت المشكلة الرئيسية في استخدام الترجمة البشرية هي التكلفة. لكن الحلول القوية كاملة الإنجاز أصبحت متاحة الآن، ويمكنها الاستفادة من التقنيات، والعمليات والإجراءات، والخبرات الفريدة للتخلص من الكثير من التكاليف المرتبطة بترجمة المواقع الإلكترونية. سوف نتناول هذا بشيء من التفصيل بعد قليل.

الترجمة البشرية تعكس الوعي الثقافي، وتقوم بتوصيل الرسائل التي تحقق صدى لدى العملاء المحليين.

خيار النهج المختلط

من ضمن الطرق الأخرى للتعامل مع تكاليف ترجمة المواقع الإلكترونية هو المزج بين النهجين. يستخدم النهج المختلط المثالي الترجمة البشرية للصفحات ذات حركة الزوار المرتفعة، حيث تعتبر الفروق الدقيقة، ورسائل العلامة التجارية والسياق أمورًا بالغة الأهمية. ويمكن استخدام الترجمة الآلية للمحتوى الأقل حساسية في التعبير عن العلامة التجارية مثل صفحات المنتجات، حيث لا يعتبر اختيار الكلمات بنفس الدرجة من الأهمية.

الخاتمة

وأنت تقوم باستكشاف حلول ترجمة المواقع الإلكترونية، ابحث عن شريك قادر على مساعدتك في تحقيق النجاح من خلال عملية ترجمة تجعل القارئ يشعر وكأنه يقرأ نصًا أصليًا وليس نصًا مترجمًا.

يعني ذلك العثور على تقنية وحل كامل الإنجاز يتسم بنفس المرونة والبراعة التي تتسم بها احتياجاتك. يمكن لهذه الحلول توفير خيارات ترجمة بشرية وترجمة آلية عالمية المستوى لمواقعك الإلكترونية متعددة اللغات، والتعامل مع الطلبات الفريدة - مثل استخدام نهج مختلط على صفحات ويب معينة، أو في أقسام محددة من صفحات الويب - من أجل تحقيق نتائج فائقة مع التحكم في التكاليف.

تستخدم هذه الحلول الذكية تقنيات وعمليات رائدة في مجالها للقضاء ـ تقريبًا ـ على التكلفة كعنصر مؤثر في عملية اتخاذ القرار. من خلال المزج بين كفاءة التقنيات (الموجودة في الترجمة الآلية وأدوات إدارة الترجمة القوية) ومهارة المترجمين البشريين، يمكن إتمام مشروعات ترجمة المواقع الإلكترونية الخاصة بك خلال مواعيد تسليم قصيرة للغاية، مع ضمان توفير ترجمة ذات مستوى عالمي، تعبر بشكل مثالي عن علامتك التجارية.

الصورة الرمزية لكريج ويت
كريج ويت

21 أغسطس، 2017

قراءة في 3 دقائق