النظر إلى المستقبل فيما يتعلق بترجمة المواقع الإلكترونية

موقعك الإلكتروني متعدد اللغات عبارة عن قناة تسويق مرنة سوف تتغير مع الوقت. سوف تحتاج إلى حل ترجمة يتكيف معك ومع احتياجاتك.

الصورة الرمزية لكريج ويت
Craig Witt

06 سبتمبر، 2017

قراءة في 3 دقائق

يعتبر تحديد نطاق احتياجاتك لمشروع ترجمة المواقع الإلكترونية مزيجًا بين العلم والفن. على مستوى "العلم"، يجب عليك جمع متطلبات المشروع التقنية والمتعلقة بالمحتوى، وفهم أهداف أعمالك. وهذا كله يقع في نطاق التفكير المنطقي التحليلي.

أما بالنسبة للنطاق الإبداعي في هذه المعادلة، فهو لا يقل أهمية بأي حال من الأحوال. إنه لا يتطلب منك التفكير في تقنياتك الحالية واحتياجاتك الحالية الخاصة بالمحتوى، ولكن في تلك التي ستظهر غدًا. والأسبوع القادم. والعام القادم. وبعد خمسة أعوام من الآن.

موقعك الإلكتروني هو قناة تسويق حية لا تظل ثابتة لفترة طويلة على الإطلاق. فعلى الأرجح، سوف تختلف احتياجاتك المستقبلية الخاصة بالتقنيات والمحتوى تمام الاختلاف عما هي عليه الآن. يجب أن يكون موقعك الإلكتروني متعدد اللغات بنفس الدرجة من المرونة التي يتمتع بها موقعك الإلكتروني للسوق الرئيسية، وقادر على التطور مع أعمالك.

يعني ذلك التكيف مع الأولويات، والرسائل والتقنيات الجديدة في أسرع وقت ممكن وبأكبر قدر ممكن من السلاسة والانسيابية.

يجب أن تتكيف مواقعك الإلكترونية المترجمة مع اتجاهات الشراء المحلية، تمامًا مثل موقعك الإلكتروني للسوق الرئيسية.

التخطيط لليوم

من الطبيعي أن يوفر حل ترجمة المواقع الإلكترونية الذي تختاره اليوم التقنيات التي تمكنك من إطلاق وتشغيل موقع إلكتروني متعدد اللغات على الفور. وينبغي في هذا الحل أن:

  • يوفر محتوى مترجم يعكس أسلوب ورسالة علامتك التجارية
  • يوفر للعملاء الفعالية والكفاءة فيما يتعلق بعملية التحويل
  • يصل بك سريعًا إلى السوق المستهدفة
  • يتعامل مع مستويات حركة الزوار الحالية والمتوقعة

التخطيط للغد

لكن حل ترجمة المواقع الإلكترونية الخاص بك لا ينبغي أن يعمل على مجرد خدمة الاحتياجات قصيرة المدى لأعمالك، فحسب. يجب أن يتمتع بالقوة والمرونة الكافية لاستيعاب التغييرات الحتمية في أهداف المحتوى والأعمال الخاصة بك.

حل الترجمة الخاص بك لا ينبغي أن يخدم فقط الاحتياجات قصيرة المدى لأعمالك. بل يجب أن يستوعب احتياجاتك طويلة المدى أيضًا.

خلال هذه مرحلة "ما بعد إطلاق الموقع الإلكتروني" المتوسطة، سوف تحتاج إلى حل يتعامل مع هذه الاعتبارات: سهولة التحديثات المستمرة: إلى أي مدى يمكنك بسرعة تحديث محتوى موقعك الإلكتروني متعدد اللغات عند نشر محتوى جديد على موقعك الإلكتروني للسوق الرئيسية؟ مواعيد التسليم التي تمتد لأسابيع شائعة، وغير مقبولة. اتفاقيات مستوى الخدمة التي تستكمل إنجاز الترجمة في يوم عمل واحد (أو أقل) أحد أفضل الأساليب والإجراءات.

الزيادات في النطاق: سوف ينمو حجم موقعك الإلكتروني في الأسابيع والشهور التالية. إلى أي مدى سوف تجعل تقنية ترجمة المواقع الإلكترونية الخاصة بك إضافة الصفحات والأقسام الجديدة والمحتوى الجديد عملية سهلة وسلسة؟

إضافات أنواع وسائط وقنوات جديدة: هل يمكن لحل ترجمة المواقع الإلكترونية الخاص بك ترجمة المحتوى للقنوات الرقمية الحالية والمستقبلية؟ يشمل ذلك شبكات التواصل الاجتماعي التي تحظى بشعبية محلية أكبر بكثير من Facebook، وInstagram، إلخ). وماذا عن المحتوى القابل للترجمة داخل تطبيقات المواقع الإلكترونية المدعومة بجافا سكريبت والأكواد التي لم يتم ابتكارها بعد؟

التوسع في الأسواق الجديدة: سوف تتوسع أعمالك لخدمة أسواق عالمية جديدة. هل يمكن للحل الخاص بك بسهولة استيعاب المزيد من المواقع الإلكترونية متعددة اللغات، المترجمة إلى مجموعة أكبر من اللغات الحالية؟

حل قوي ومميز مع تطور التقنيات

يجب أن يستوعب حل ترجمة المواقع الإلكترونية الخاص بك احتياجاتك واهتماماتك طويلة المدى أيضًا. بالإضافة إلى التغييرات في المحتوى والنطاق، سوف يخضع موقعك الإلكتروني بلا شك إلى تطورات تقنية هامة في السنوات القادمة، وتتضمن:

  • عمليات إعادة تصميم الموقع الإلكتروني
  • عمليات التحديث لنظام إدارة المحتوى أو منصة التجارة الإلكترونية الخاصة بك
  • التغييرات متوسطة الحجم أو الكبيرة في مجموعة البرمجيات التقنية الخاصة بك
  • تبني تقنيات جديدة موجهة للعملاء أو تحسينات في تجربة المستخدم

وقد يخضع موقعك الإلكتروني أيضًا لعملية تغيير كاملة لمنصة العمل، حيث يتم الانتقال من نظام لإدارة الموقع الإلكتروني إلى آخر. وهذه أمور بالغة الأهمية.

حلول ترجمة المواقع الإلكترونية المميزة تتوافق مع تقنيات موقعك الإلكتروني الآن وفي المستقبل.

هناك عدد قليل للغاية من حلول ترجمة المواقع الإلكترونية التي يمكنها مواكبة هذه الأنواع من التغييرات التقنية الصغيرة والكبيرة. وهناك عدد أقل من ذلك يمكنه التعامل مع التغييرات بتميز وسلاسة، دون أن يتطلب ذلك أي جهد أو إدارة من طرفك.

ضع في اعتبارك حالات الارتباك التي يمكن أن تحدثها هذه التغييرات التقنية لموقعك الإلكتروني للسوق الرئيسية. ثم فكّر في التحديات الهائلة التي ستحدثها هذه التغييرات لمواقعك الإلكترونية العالمية متعددة اللغات. تأكد من البحث عن حلول يمكنها تخفيف هذه الأعباء ورفعها عن كاهلك، وليس تلك التي تزيد من وطأتها.

حلول لليوم والغد

لا يوجد ما هو أسوأ من فقد الإيرادات أو الفرص في الأسواق العالمية على الإنترنت - خاصة عندما يكون المحتوى الخاص بك أو "تحسينات" التقنيات هي التي تتسبب في النهاية في تعطيل وظائف مواقعك الإلكترونية متعددة اللغات.

وأنت تدرس حلول ترجمة المواقع الإلكترونية، لا تفكر فقط في احتياجاتك قصيرة المدى. فكر في التغييرات التقنية المتطورة (بل والكبرى) التي ستقوم بها على موقعك الإلكتروني في السنوات القادمة.

ابحث عن حلول كاملة الإنجاز يمكنها بسهولة استيعاب تلك التغييرات بطرق لا تتطلب منك زيادة عدد العاملين في شركتك، أو تغيير أي عمليات - بما في ذلك مسارك نحو النمو في الأسواق العالمية، والتقنيات عبر الإنترنت التي سوف ترغب في استخدامها لتحقيق ذلك.

الصورة الرمزية لكريج ويت
Craig Witt

06 سبتمبر، 2017

قراءة في 3 دقائق