الصعوبات في انتظار المسوقين الذين يتعاملون مع ترجمة المواقع الإلكترونية داخل الشركة

بالنسبة لمعظم الشركات، فإن مخاطر إنشاء فرق عمل وإجراءات لسير العمل داخل الشركة تفوق المزايا.

الصورة الرمزية لكريج ويت
كريج ويت

07 أغسطس، 2017

قراءة في 3 دقائق

يرغب العملاء في الأسواق العالمية في الحصول على تجارب مستخدم عالمية المستوى، تقدم لهم باللغات التي يتحدثونها. لكن توطين موقعك الإلكتروني باستخدام العاملين في شركتك أمر بالغ المشقة، ومعقد، وعادة ما يكون مكلفًا للغاية.

  • يتطلب نشر وتشغيل المواقع الإلكترونية متعددة اللغات جهدًا مستمرًا يفوق مجرد عملية الترجمة.
  • لا يمكن للميزات متعددة اللغات في معظم نظم إدارة المحتوى تحمل الجهد المستمر المطلوب لإبقاء الموقع الإلكتروني المترجم محدثًا.
  • شركات الترجمة التي تعطي الأولوية للتوجه الرقمي مجهزة للقضاء على الأعباء والتكاليف غير المتوقعة لترجمة المواقع الإلكترونية.

عملية مليئة بالمصاعب

يتطلب نشر وتشغيل المواقع الإلكترونية متعددة اللغات عددًا كبيرًا من العاملين، يقومون بعدد كبير من المهام. يؤدي ذلك إلى جهود مستمرة وتكاليف غير متوقعة تفوق عملية الترجمة في حد ذاتها. نادرًا ما يتوفر لدى فرق عمل التسويق في الشركات العدد اللازم من العاملين أو التقنيات أو الخبرة اللازمة للتأقلم بشكل مناسب مع التحدي.

فيما يلي بعض المسؤوليات التي ستتحملها إذا اخترت إسناد هذه المهمة إلى العاملين في شركتك:

  • تحديد وتجميع جميع محتويات الموقع الإلكتروني المطلوب ترجمتها بشكل شامل (بما في ذلك النصوص والصور والوسائط المتعددة وملفات PDF وغيرها)، قبل الشروع في ترجمة الموقع متعدد اللغات
  • الحصول على الموارد اللازمة لتطوير وإدارة عمليات الترجمة، وضمان الجودة وإدارة المشروع
  • متابعة إرسال المحتوى القابل للترجمة إلى العاملين في الشركة أو إلى مقدمي الخدمات الترجمة خارجها
  • امتلاك العمليات والإجراءات التي تضمن ترجمة المادة المطلوبة بسرعة ودقة
  • امتلاك العمليات والإجراءات التي تضمن فحص وتدقيق المحتوى المترجم من حيث الدقة والموثوقية والاتساق مع العلامة التجارية
  • دمج المحتوى المترجم في الأماكن المناسبة على نظام إدارة المحتوى متعدد اللغات الخاص بك، لخدمة السوق العالمي المناسب
  • التأكد من أن المحتوى المترجم يناسب بشكل سلس أنساق الصفحات القائمة، ولا يؤدي إلى "تصدع" تصميمات الصفحات بسبب "نمو الكلمات" والمشاكل الأخرى المتعلقة بالترجمة
  • إدارة النمو المتسارع للأفراد والموارد عند إضافة المزيد من اللغات لخدمة الأسواق الجديدة
  • اتباع هذه العملية المعقدة والمكلفة مرة بعد مرة، كلما قمت بإضافة أو تغيير المحتوى على موقعك الإلكتروني.

موارد محدودة لمهام غير محدودة

لن يكون عليك مجرد متابعة العمليات الواردة في القسم السابق مرة بعد مرة - بل يجب عليك أيضًا ضمان توفر الموارد بشكل مستمر لتنفيذ مهام وعمليات العمل المذكورة.

هل سيكون اللغويون لديك متاحين عندما تحتاج إليهم؟ وماذا عن فريق تقنية المعلومات لديك؟ إن أي فجوة في العملية، بما في ذلك توفر الموظفين في أي يوم معين، من شأنها تأخير عملية التحديث اليومية لموقعك متعدد اللغات.

تصبح هذه مسؤولية عمل كبرى في شركتك لأنك تعتمد على العاملين لأداء مهام لم يتم توظيفهم من أجل القيام بها. ليست هذه هي الطريقة المناسبة لإدارة المشاريع.

تكليف شركة ترجمة بعملية التوطين قد يبدو حلاً قابلاً للتطبيق؛ فبعد كل شيء، فإن مهمة الترجمة هي ما يستهلك معظم الوقت والجهد. لكن ليس الأمر كذلك. إن اللغويين في الواقع ليسوا سوى جزء صغير مما تتطلبه ترجمة المواقع الإلكترونية.

العمليات والإجراءات وسير العمل هي ما تحدث الأثر الأكبر. أيًا كان من يتولى عملية الترجمة - سواء كان فريق شركتك الداخلي أو شركة ترجمة - تظل المشكلات الكبرى قائمة. إن إدارة مثل هذا المشروع أكبر مما تتصور، ,ليست من الكفاءات الأساسية التي يتمتع بها فريق العمل في شركتك.

استعن بخدمات شركة ترجمة تعطي الأولوية للتوجه الرقمي وتتخصص في ترجمة المواقع الإلكترونية.

ابحث عن حلول خالية من الجهد

مع تعدد المهام المطلوبة وتعقيدها، ابحث عن حل لترجمة المواقع الإلكترونية يعطي الأولوية للتوجه الرقمي ومصمم بقدرة على التعامل مع متطلبات اكتشاف المحتوى، وترجمته، ودمجه وترميزه في غضون الوقت المحدد لذلك وبطريقة منسقة. بينما تقوم بتقييم الخيارات المتاحة أمامك، ضع في اعتبارك الصعوبات التي تتطلبها هذه العملية وابحث عن إجابات على هذه الأسئلة:

  • هل هذا الحل مصمم بهدف الحد من التعقيدات التشغيلية والتكلفة التي تواجهها مع اتباع نهج الترجمة داخل الشركة؟
  • هل هو حل كامل الإنجاز بدون جهد من طرفك ومستمر بحيث يتم تقديم جميع العاملين، والعمليات والإجراءات والتقنية من طرف الشركة المقدمة للخدمة؟
  • هل يمكنه إنجاز عمليات الترجمة، والنشر، والتشغيل للمواقع الإلكترونية متعددة اللغات مع تحسين تجربة العملاء عبر جميع القنوات؟
  • هل هو مصمم للتعامل مع التعقيدات الخفية التي من شأنها أن تجعل المشروع عبئًا عليك وعلى فريق تقنية المعلومات في شركتك؟
  • هل يمكنه تحديد المحتوى الجديد وترجمته وتدقيقه ونشره خلال يوم عمل واحد؟
  • هل يمكنه العمل مع أي نظام لإدارة المحتوى، أو موقع إلكتروني أو لغة برمجة؟
  • هل تمتد قدراته الخاصة بالترجمة إلى رسائل البريد الإلكتروني وتفاصيل المنتجات والمستندات خارج الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي والمحتوى الآخر متعدد القنوات؟

إن نجاح التوسع العالمي لشركتك يعتمد على التقنيات والعمليات التي تقضي على الأعباء الداخلية، ولا تزيد منها. تأكد من أن شركة ترجمة المواقع الإلكترونية التي يقع اختيارك عليها تتمتع بالتقنية والخبرة اللازمة لمساعدتك في خدمة الأسواق العالمية بالطريقة الصحيحة.

الصورة الرمزية لكريج ويت
كريج ويت

07 أغسطس، 2017

قراءة في 3 دقائق