ما المقصود بترجمة بوابة الويب؟


اكتشف قيمة مناطق تسجيل الدخول الموطّنة الآمنة، وكيفية تجنب التحديات المُكلفة المرتبطة بتشغيلها.

ما هي بوابة الويب الآمنة؟

ببساطة، توفّر بوابات الويب وجهة رقمية مركزية تتيح للمستخدم الوصول إلى البيانات الشخصية والموارد والمستندات والتطبيقات ورسائل المستخدم وغيرها. توفر البوابات تجارب مخصصة للمستخدم بناءً على هوية تسجيل الدخول للمستخدم وامتيازات الدخول. وهي غالبًا ما تقوم بتجميع المحتوى والمعلومات المفيدة من أنظمة أو خوادم أخرى. تتضمن بعض حالات الاستخدام الشائعة لبوابات الويب ما يلي: إدارة الحسابات الخاصة ووظيفة الدفع الخاصة بالعملاء  الأسئلة الشائعة الموطّنة وقواعد المعرفة لتقليل تكاليف دعم العملاء  التمويل والاستثمار والتأمين وإدارة الأصول  محتوى إعلامي للبائعين والموزعين والموردين  خدمة العملاء أو الخدمة الميدانية، مثل تحديد مواعيد الإصلاح  تجارة التجزئة أو التجارة بين الشركات فيما يخص المبيعات، وإدارة الطلبات وتلبيتها  وظائف الموارد البشرية مثل الرواتب، والتوظيف، والتعويض، وإدارة النفقات  وغيرها الكثير

ما الفرق بين بوابة الويب والموقع الإلكتروني؟

في حين أن مواقع الويب متاحة للجمهور وتركز عمومًا على جذب حركة المرور عبر الإنترنت، فإن بوابات الويب تُستخدم للحد من حركة المرور. وهي مخصصة للأعضاء فقط.

الموقع الإلكتروني بوابة الويب
توجد على شبكة الإنترنت التي يمكن للجمهور الوصول إليها ولها عنوان ويب فريد موقع إنترنت خاص يمكن الوصول إليه عبر عنوان فريد واسم مستخدم فريد / كلمة مرور فريدة
تسجيل الدخول غير مطلوب يلزم تسجيل الدخول
عادةً يكون متاحًا لجميع الزوار يمكن الدخول إليها فقط من قبل أعضاء البوابة
لا يتغير المحتوى بشكل كبير عادة بناءً على هوية المستخدم المحتوى فريد بالنسبة للمستخدم، استنادًا إلى معلومات الحساب المرتبطة وإعدادات/أذونات عضو المجموعة
على وجه العموم، لا يوجد تواصل مع مستخدمين آخرين ميزات للاتصال مع أعضاء البوابة أو المجموعات الأخرى
يمكن أن يحتوي على ميزات تفاعلية، ولكنها لا تشير إلى قاعدة بيانات مخصصة وظيفة تفاعلية مخصصة لأعضاء موقع البوابة

غالبًا ما يتم تطوير بوابات الويب باستخدام نفس الأُطر المستخدمة لتصميم خدمات الويب في عملية تطوير الموقع. الأطر الشائعة تشمل:

تعتمد الوظيفة والمحتوى المقدم إلى مستخدمي موقع البوابة على الأدوار المناطة بالمستخدمين - مثل مستخدم عادي أو موظف أو عميل أو بائع أو شريك. قد تقوم الشركات بتطوير بوابة داخليًا، أو الاشتراك في حلول البائعين الخارجيين مثل مجتمعات Salesforce Communities.

ما هي الصناعات التي تستخدم بوابات الويب؟

غالبًا ما تستخدم البوابات من قبل المؤسسات التي تعمل في هذه المجالات:

لماذا يتعيّن عليّ ترجمة بوابات الويب للمستخدمين متعددي اللغات؟

غالبًا ما يكون الاستثمار في مناطق تسجيل دخول آمنة للعملاء متعددي اللغات أيسر من تكاليف خسارة الفرصة الناجمة عن عدم توطينها. نستعرض فيما يلي بعض المزايا:

الحد من تكاليف دعم العملاء

عندما يتعذر على العملاء متعددي اللغات إيجاد الدعم ومعلومات الحساب بلغاتهم المفضلة، فإنهم يلجئون إلى فرق دعم العملاء. يتطلب تخفيف عبء العمل هذا توظيف المزيد من الموظفين الناطقين بلغتين، مما يزيد بشكل كبير من تكاليف الموظفين والدعم.

يمكن أن يؤدي توفير محتوى دعم الخدمة الذاتية الموطّن (مثل الأسئلة الشائعة المترجمة، وقواعد المعرفة، ومواقع الدردشة، وما إلى ذلك) إلى خفض هذه التكاليف بشكل كبير.

تجربة عملاء متزامنة

تقوم الكثير من الشركات باستمرار بتحديث مواقع البوابات الخاصة بها بمعلومات عن المنتجات والطرازات الجديدة وتصحيحات البرامج وأدلة التثبيت ووثائق الإصلاح وأدلة المستخدم والمزيد. ومن الصعب توطين هذا المحتوى المهم بالسرعة التي يحتاجها عملاء الإنترنت.

تستغرق معظم شركات الترجمة عدة أسابيع لترجمة هذا المحتوى، مما يعني أن معظم البوابات الموطّنة لا تقدم تجارب سلسة فيما يتصل باللغة كما ينبغي لها أن تفعل.

بدلاً من ذلك، تعمل على تقديم تجارب مستخدم "مختلطة اللغات" صعبة وتفتقر للخبرة، مما يربك العملاء الدوليين ويسبب لهم الإحباط.

تحسين مشاركة موظفين

توفر البوابات أيضًا تجارب رقمية آمنة تقدّم المعلومات والمساعدة الحيوية للموظفين. ويشمل ذلك الاتصالات الداخلية والتدريب ومعلومات الرواتب وغيرها. عندما توظف الشركات المواهب في مناطق مختلفة، فإن من المهم توطين هذه التجارب.

قد تخاطر المؤسسات التي لا تقدم مناطق تسجيل دخول موطّنة للموظفين بجعل الموظفين متعددي اللغات يشعرون بعدم الأهمية أو خارج دائرة معلوماتها واهتمامها.

ما هي التحديات الرئيسية المرتبطة بترجمة بوابات الويب؟

بالنسبة لمعظم مقدمي خدمات الترجمة، يعتبر توطين محتوى بوابة الويب معقدًا ومكلفًا ويستغرق وقتًا طويلاً.

  1. شركات الترجمة هذه تستخدم تقنيات غير مكتملة تكافح لاكتشاف المحتوى داخل جافا سكريبت وتطبيقات الويب المعقدة، وهي في العادة أطر وتقنيات غالبًا ما تستخدمها البوابات
  2. الأمن، خصوصية العملاء والتوافق مع النظم هي أيضًا موضع قلق رئيسي، لأن معظم البوابات تُمكّن المستخدمين من إدارة البيانات الشخصية أو تقديم معلومات الدفع
  3. التعقيد الفني والتشغيلي المستمر لترجمة المحتوى على الإنترنت يتطلب اختيار حل مكتمل يوفر الوقت والجهد، ويقلل من التكاليف.

دعونا نلقي نظرة أكثر قربًا على هذه القضايا.

تطبيقات الويب المعقّدة والمحتوى الديناميكي

تطبق الكثير من التطبيقات المعقدة ذات الصفحة الواحدة حسابات مفصلة للإجابة على سيناريوهات "ماذا لو؟" التي يطرحها المستخدمون في الزمن الحقيقي، مثل حساب التكاليف المرتبطة بإضافة خيارات التأمين، أو فوائد زيادة الاستثمار المالي. غالبًا ما يتم تشغيل هذه التطبيقات المعقدة بواسطة أُطُر Angular وReact وأطر أخرى.

في سياق مشاريع توطين البوابة ، من الصعب للغاية تحديد وتصدير النص القابل للترجمة من هذه التطبيقات مع الحفاظ في الوقت نفسه على منطق إطار جافا سكريبت المنطقي لها. وبمجرد توطين هذا المحتوى، يجب إعادة دمجه مرة أخرى في التطبيق.

من النادر تمامًا - ولكن ليس من المستحيل - العثور على خدمة لترجمة بوابة الويب يمكنها أن تنجح في تحقيق هذا الإنجاز المعقد تقنيًا بموثوقية وبدقة.

وتتواصل التحديات: تستفيد العديد من البوابات من استدعاءات AJAX التي تنتج محتوى ديناميكيًا لا يمكن رؤيته "على الصفحة" ويتم تغذيته من خلال JSON أو XML. بالنسبة لترجمة موقع البوابة، يجب على شركة الترجمة استخدام محللات JSON و XML المتقدمة للبحث عن هذا المحتوى. وفي الوضع المثالي، ينبغي أن يُمكّن العملاء أيضًا من تحديد عناصر المحتوى التي يجب ترجمتها، والسماح لنص آخر بالمرور ببساطة بدون ترجمة.

مرة أخرى، من الصعب - ولكن ليس من المستحيل - العثور على شركة لترجمة بوابة الويب تقوم بذلك بشكل موثوق ودقيق.

أخيرًا، يوفّر بعض مقدمي الخدمة بين الشركات تجارب بوابة مفتوحة المصدر يمكن تخصيصها بما يتناسب مع عملاء الشركات. تعمل معظم خدمات ترجمة البوابة جاهدةً للكشف عن وترجمة كل المحتوى ذي الصلة ضمن هذه التجارب المخصصة أيضًا.

التوافق الأمني والتنظيمي

كما أن الحفاظ على أمن وخصوصية العملاء يمثل هو أيضًا تحديات تواجه مقدمي الخدمة. يتطلب ذلك تقنية قوية يمكنها ترجمة المحتوى وراء اتصال HTTPS آمن، مع عدم المساس ببيانات العملاء الحساسة. من الضروري ألا يرى الحل الذي يوفره مقدم الخدمة أي معلومات شخصية في أي مكان في أنظمته أو يخزنها.

ولضمان التوافق التنظيمي، يجب على شركات ترجمة الويب أن تدعم أيضًا الاشتراطات الحرجة مثل:

مقدمة خدمة أمان بيانات بطاقات السداد المستوى 1: يجب على مقدّم الخدمة إكمال تقييمات الأمان السنوية التي أجراها مقيم مستقل مؤهل لأمان بيانات بطاقات السداد، وإظهار التزامه بالممارسات المستمرة التي تتوافق مع معيار أمان بيانات بطاقات السداد (PCI DSS).

شريك الأعمال وفق معايير: HIPAA/HITECH: يجب على خدمات ترجمة بوابة الويب أيضًا إكمال التقييمات المستقلة المنتظمة لضمان امتثالها لقواعد الخصوصية والأمان في معيار HIPAA. يشمل ذلك عمليات التدقيق لإثبات التوافق مع معيار HIPAA.

تشفير البيانات أثناء النقل: يجب أن تدعم الطرق التي توصي بها الصناعة والتي تعتمد على بروتوكولات التشفير الآمن لنقل البيانات نيابة عنك. يجب أيضًا ترقية أساليب التشفير الخاصة بهم باستمرار .

هل هناك تحديات أخرى تواجه توطين بوابات الويب الآمنة؟

بعيدًا عن تقنية الترجمة، فيما يلي بعض التحديات الأخرى الجديرة بالذكر لتضعها في اعتبارك فيما يتعلق بترجمة مناطق تسجيل الدخول الآمن. اتبع الروابط لعرض التفاصيل وأفضل الأساليب والإجراءات.

 

تحدث معنا.

تواصل معنا لمعرفة كيفية مساعدتك على تنمية أعمالك على المستوى العالمي، بسهولة.

حدد موعد محادثة